هل الأفضل في الجمع بين الصلاتين التقديم أو التأخير_3

س: إذا كنا مسافرين ومررنا بمسجد وقت الظهر " مثلاً "، فهل المستحب لنا أن نصلي الظهر مع الجماعة، ثم نصلي العصر قصرًا، أم نصلي لوحدنا؟ وهل إذا صلينا مع الجماعة وأردنا صلاة العصر نقوم مباشرةً بعد السلام لأجل الموالاة؟ أم نذكر الله ونسبحه ونهلل ثم نصلي العصر؟

ج : الأفضل لكم أن تصلوا وحدكم قصرا؛ لأن السنة للمسافر قصر الصلاة الرباعية، فإن صليتم مع المقيمين وجب عليكم الإتمام ، كما صحت بذلك السنة عن النبي صلى الله (الجزء رقم : 12، الصفحة رقم: 285) عليه وسلم، وإذا أردتم الجمع فالمشروع لكم البدار بذلك عملا بالسنة كما تقدم في جواب السؤال السابق، بعد الاستغفار ثلاثا وقول: اللهم أنت السلام ومنك السلام تباركت يا ذا الجلال والإكرام. لكن إذا كان المسافر واحدا فإنه يجب عليه أن يصلي مع الجماعة المقيمين ويتم الصلاة؛ لأن أداء الصلاة في الجماعة من الواجبات وقصر الصلاة مستحب، فالواجب تقديم الواجب على المستحب. وبالله التوفيق.


دار النشر: فتاوى ابن باز

كلمات دليلية: