حكم دعاء الاستفتاح في صلاة الليل وتكراره في كل ركعتين

س : يسأل عن دعاء الاستفتاح ، استفتاح صلاة الليل ، ويقول : هل نردده في كل ركعتين ؟ وهل نردده في الركعتين اللتين يقرأ فيهما بـ سَبِّحِ اسْمَ رَبِّكَ الأَعْلَى ﯪﮩﭧﮝﰟﮨﰜ ﭓﭔﯪﱄﭿﮪ ﯢﮥﭟﮞﰟﭧﮩ ﭓﭔﮫﭶﰴﱅﭯﮞﯣ ﰙﰛﰘ و : قُلْ يَا أَيُّهَا الْكَافِرُونَ ﭕﰹﭰﱇ ﯔﮤﰌﰀﭗﮢﯚﯫﮛﮠﭔ ﭓﭔﭩﱉﭦﮨﰌﱐﰠﯞﰴﮢﮓﯫ ﰙﰛﰘ وكذلك الركعة التي يقرأ فيها قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ ﭕﰹﭰﱇ ﮔﰹﮡﮥ ﭓﭔﭑﯻ ﭖﮢﮝﮩﯚﰿ ﰙﰛﰘ ?

ج : نعم ، السنة الاستفتاح في كل الصلوات ب : سبحانك اللهم وبحمدك ، وتبارك اسمك ، وتعالى جدك ، ولا إله غيرك في جميع (الجزء رقم : 10، الصفحة رقم: 16) الصلوات ؛ التراويح وغير التراويح ، هذا مستحب ، ولو ترك فلا بأس ، لكنه مستحب ، إذا كبر تكبيرة الإحرام في كل تسليمة أن يقول : سبحانك اللهم وبحمدك ؛ لأنه مختصر ، هذا استفتاح مختصر ، وإن استفتح بغيره من الاستفتاحات الصحيحة الثابتة عن رسول الله فلا بأس ، ولو ترك فلا حرج ، لكن إذا أتى به الإمام والمأموم فهذا أفضل ، وإن كان الإمام شرع في القراءة فإن المأموم لا يستفتح ، بل ينصت ، لكن لو سكت الإمام بعد تكبيرة الإحرام فالسنة أن يأتي بالاستفتاح ، الإمام والمأموم ، لكن لو شرع الإمام بعدما كبر ولم يستفتح فالمأموم ينصت ولا يستفتح ؛ لقوله صلى الله عليه وسلم : وإذا قرأ فأنصتوا


دار النشر: فتاوى نور على الدرب

كلمات دليلية: