بيان ما ينبغي فعله في مسائل الخلاف

س : في صلاة الفجر وفي الركعة الأخيرة يقوم الإمام برفع يديه والدعاء ، ومن وراءه يقولون : آمين . يؤمنون على ذلك ، ما رأيكم في هذا ?

ج : السنة عدم القنوت في الفجر إلا في النوازل ، إذا نزل نازلة مثل جدب واستغاثوا ، أو الدعاء على عدو لا بأس ، عدو نزل بالمسلمين ، أما كونهم يتخذونه عادة في الفجر ، فالصواب أنه لا يشرع ، وما كان النبي يفعل ذلك إلا عند الحاجة ، لكن لو صليت مع أناس يقنتون لا بأس أن (الجزء رقم : 10، الصفحة رقم: 274) تؤمن معهم ، لأن لهم شبهة ، المسألة فيها خلاف بين العلماء ، فإذا صليت مع جماعة يقنتون في الفجر ، فلا بأس أن تصلي معهم ، ولا بأس أن تؤمن على الدعاء معهم ، لأن لهم شبهة في ذلك ، ولأن بعض أهل العلم يرى ذلك .


دار النشر: فتاوى نور على الدرب

كلمات دليلية: