أداء السنن في المنزل_4

س: هل الأفضل صلاة السنن الراتبة في المسجد أو في (الجزء رقم : 7، الصفحة رقم: 241)  البيت؟

ج: تستحب صلاة النافلة في البيت سواء الرواتب أو غيرها، إلا ما شرع الله أداءه في المسجد كتحية دخوله، فقد ثبت أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: اجعلوا من صلاتكم في بيوتكم ولا تتخذوها قبورا ، وقال صلى الله عليه وسلم: أفضل صلاة المرء في بيته إلا المكتوبة ، وهكذا ما شرع الله له الجماعة - كالتراويح والكسوف - فإنها تصلى في المسجد، وهكذا صلاة العيد وصلاة الاستسقاء فإنها تصلى في المصلى. وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم. اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء عضو نائب الرئيس الرئيس عبد الله بن غديان عبد الرزاق عفيفي عبد العزيز بن عبد الله بن باز



كلمات دليلية: