حكم قضاء صلاة السفر في الحضر

س : يسال المستمع ويقول : لقد سافرت مسافة تقدر بتسعين كيلو مترا ، وحضرت صلاة الظهر أثناء الرحلة فأخرتها إلى العصر ، ولكن صلاة العصر صليتها في بيتي فنسيت الظهر ولم أذكر ذلك إلا عند النوم ، فقمت وصليت الظهر والعصر جمعا وقصرا ، هل عملي هذا صحيح ؟

ج : لا ، ليس بصحيح ، عليك أن تصلي أربعا لما ذكرت في البلد بعدما عدت عليك أن تصلي الظهر التي نسيتها ، تصليها أربعا ، أما العصر إذا كنت صليتها في الطريق قصرا ما تعيدها لأنك ناس ، قدمتها على الظهر ناسيا فلا عليك شيء ، أما الظهر فإنك تصليها أربعا لما ذكرتها ، وإذا كنت صليت العصر في البيت ثنتين فعليك أن تعيدها ، أما إذا كنت صليتها في الطريق طريق العودة ثنتين ناسيا الظهر فالصلاة صحيحة ، والحمد لله .


دار النشر: فتاوى نور على الدرب

كلمات دليلية: