بيان ما يجب على من به سلس البول_4

س : إذا أصيب الإنسان بالسلس لكبر أو لمرض هل يصلي أم أن الصلاة تسقط عنه ؟

ج : الصلاة لا تسقط ما دام العقل موجودا ، عليه أن يصلي ولكن يتوضأ لكل صلاة ، إذا أصابه السلس وهو البول المستمر - يتوضأ لكل صلاة ويصلي كل صلاة في وقتها ، مثل المستحاضة التي معها الدم الدائم تتوضأ لكل صلاة وتصلي ، ولا تسقط عنها ولا عن صاحب السلس الصلاة ، ولهما الجمع إذا شق عليهما الأمر ، لكن الرجل ينبغي عليه ألا يجمع حتى يصلي مع الجماعة ، أما المرأة إذا جمعت لحاجة فلا بأس ؛ لأن الرسول صلى الله عليه وسلم رخص لحمنة رضي الله عنها أن تجمع ، الحاصل أن صاحب السلس يتوضأ لكل صلاة ويصلي مع الجماعة ، (الجزء رقم : 13، الصفحة رقم: 14) ويتحفظ بشيء ، بخرقة يربطها على ذكره حتى لا ينتشر البول إلى الملابس ، ويتوضأ لكل صلاة ، والحمد لله . وإذا خرج شيء أثناء الصلاة لا يضر لا المرأة ولا الرجل ، لا المستحاضة ولا صاحب السلس ، لا يضرهما ما خرج في الوقت ولو في الصلاة .


دار النشر: فتاوى نور على الدرب

كلمات دليلية: