بيان الحكم عند موافقة العيد للجمعة_1

س : ما حكم صلاة الجمعة إذا صادفت يوم العيد ، هل تجب إقامتها على جميع المسلمين أم على فئة معينة ؟ ذلك أن بعض الناس يعتقد أنه إذا صادف العيد الجمعة فلا جمعة إذا

ج : الواجب على إمام الجمعة وخطيبها أن يقيم الجمعة ، وأن يحضر في المسجد ويصلي بمن حضر ، كان النبي يقيمها صلى الله عليه وسلم في يوم العيد ، يصلي العيد ويصلي الجمعة عليه الصلاة والسلام ، وربما قرأ (الجزء رقم : 13، الصفحة رقم: 346) في العيد والجمعة بسبح والغاشية ، بهما جميعا ، كما قاله النعمان بن بشير رضي الله عنه لما ثبت عنه في الصحيح ، لكن من حضرها من الناس ساغ له أن يترك الجمعة وأن يصليها ظهرا في بيته أو مع بعض إخوانه إذا كان حضر العيد ، وإن صلى الجمعة مع الناس كان أفضل وأكمل ، وإن ترك صلاة الجمعة ؛ لأنه حضر العيد فلا حرج عليه ، ولكن عليه أن يصلي ظهرا فردا أو جماعة .


دار النشر: فتاوى نور على الدرب

كلمات دليلية: