الدعاء بعد الفريضة_2

س : هل الدعاء بعد الفرض سنة أم بدعة كما قال لي بعض الأشخاص ؟

ج : الدعاء بعد الفرائض بينك وبين ربك لا بأس به ، وقد دعا النبي صلى الله عليه وسلم ، فلا بأس إذا دعوت بعد الفريضة بعد الذكر الشرعي فلا باس أن تدعو والدعاء في آخر الصلاة قبل السلام أفضل وأكمل وأحرى بالإجابة ، لكن لا يكون برفع اليدين ولا بالدعاء الجماعي لكن بينك وبين ربك من دون رفع اليدين بعد الفريضة ؛ لأن هذا لم يثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه رفع يديه بعد الفريضة ولا أن الصحابة رفعوا أيديهم بذكر الله جماعيا ، ولا دعوا دعوة جماعية ، لا ، ولكن الإنسان يدعو بينه وبين نفسه وبين ربه بعد فراغه من الذكر لا بأس بذلك ولا حرج ، والنافلة جميعا كفرض .


دار النشر: فتاوى نور على الدرب

كلمات دليلية: