نسي أن يقرأ الفاتحة في الركعة الثانية

س : إذا نسي الإنسان أن يقرأ الفاتحة في الركعة الثانية أو الثالثة ، هل (الجزء رقم : 9، الصفحة رقم: 407)  يعيد الصلاة ؟ أم ذلك النسيان ينطبق على الركعة الأولى فقط ؟

ج : إذا كان إماما أو منفردا تبطل ركعته ، ويأتي بركعة بدلها ويسجد للسهو ، أما إذا كان مأموما فإن الإمام يتحملها عنه إذا كان ناسيا ؛ لأن الرسول - صلى الله عليه وسلم - لما أتاه أبو بكرة وقد ركع دون الصف والإمام راكع ثم دخل في الصف لم يأمره النبي بقضاء الركعة ، قال : زادك الله حرصا ولا تعد فدل ذلك على أن من فاته القيام سقطت عنه الفاتحة إذا جاء والإمام راكع أدرك الركعة ، فإذا نسيها وهو قائم مع الإمام أو جاهل يكون أدرك الركعة - والحمد لله - إذا كان مأموما .


دار النشر: فتاوى نور على الدرب

كلمات دليلية: