إذا سهى في صلاة التطوع بزيادة ركعة يسجد للسهو_1

س1: لقد أديت صلاة التراويح في رمضان الماضي مع الجماعة في الجامع الكبير في بلدتنا، وقد أمنا في صلاة العشاء قاضي البلدة ثم استخلف بعده في صلاة التراويح أحد مشائخ العلم وهو رجل طيب ويحفظ القرآن الكريم ويعمل مدرسًا في المعهد العلمي في بلدتنا وأثناء الصلاة سها حيث جمع بين ثلاث (الجزء رقم : 6، الصفحة رقم: 27)  ركعات ولم ينبهه أحد ، وعندما سلم قال له من خلفه: لقد جمعت بين ثلاث ركعات، فالتفت الإمام إلى القاضي فقال: هل ما قالوا صحيح؟ فقال: نعم! ولكن اسجد للسهو دون أن تأتي بركعة أخرى، فقام وفعل ذلك فهل هذا صحيح أم لا وما الواجب عمله في مثل هذه الحالات وشبهها؟

ج1: إذا كان الأمر كما ذكر فالصلاة صحيحة. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم. اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء عضو نائب الرئيس الرئيس عبد الله بن غديان عبد الرزاق عفيفي عبد العزيز بن عبد الله بن باز


دار النشر: اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء

كلمات دليلية: