حكم الصلاة خلف إمام يحلق لحيته ويسبل إزاره وهو حافظ للقرآن

س : مستمع يسأل ويقول : هل تجوز الصلاة خلف إنسان مُسْبِل وحالق للحيته ؟ وضحوا لنا هذا الأمر جزاكم الله خيرًا

ج : مثل هذا لا يصلى وراءه ، ينبغي ألا تصلي وراءه إلا إذا دعت الحاجة ، ولم يتيسر للإنسان من يصلي وراءه ، فلا يصلي وحده ، يصلي مع الجماعة ، لكن إذا تيسر للمسؤولين أن يزيلوه ويعينوا مكانه من أهل الخير كان هذا هو الواجب ، وفيما ذكرت عنه من حلق اللحية والشارب ، المقصود أن الواجب على المسؤولين عن المسجد أن يقدموا من هو مرض لله ومن هو الأقرأ ، المتصف بصفات الخير والمظهر الإسلامي ؛ من الذي قد أعفى لحيته ولم يسبل ملابسه ، المقصود يتحرون لهذا المسجد الإمام الصالح المستقيم على شريعة الله ويزال ، لكن إذا بليتم أنتم وغيركم بالإمام الحليق أو المسبل ، ولم يتيسر عزله فلا تصلوا وحدكم ، صلوا مع الجماعة ، (الجزء رقم : 12، الصفحة رقم: 25) وانصحوا له بالكلام الطيب والتوجيه الحسن ، لعل الله يهديه بأسبابكم .


دار النشر: فتاوى نور على الدرب

كلمات دليلية: