بيان عدم اشتراط نية الحج في بلده

س: الأخ: م.ش.ع، مصري، من محافظة الشرقية يسأل ويقول: أنا أتيت إلى المملكة من أجل العمل، وأُتيحت لي فرصة أداء الحج، فهل بذلك أكون قد أتممت الركن الخامس للإسلام؟ (الجزء رقم : 17، الصفحة رقم: 177)  لأني سمعت كثيرًا من الناس يقولون: لا يصح الحج إلا إذا كان الإنسان ذاهبًا للحج فقط. أفيدونا عن هذا، جزاكم الله خيرًا .

ج: الحج يجزئك عن حجة الإسلام، ولو كنت ما قصدته من بلادك، وهذا الذي يقوله بعض الناس أنه لا بد أن يأتي الحاج من بلاده لقصد الحج هذا باطل لا أساس له، المقصود وجود الحج، والله يقول سبحانه: ولله على الناس حج البيت من استطاع إليه سبيلا . ولم يقل: من داره، ولا من بيته، ولا من بلده. فإذا وصل إلى مكة أو جدة أو الطائف للعمل، ثم يسر الله له الحج وحج فحجه صحيح، ويكفيه عن حجة الإسلام والحمد لله.


دار النشر: فتاوى نور على الدرب

كلمات دليلية: