القائمة البريدية أرسل بريدك الإلكتروني لتصلك أحدث المواضيع عليه
   
س : هل يعلم الأموات بزيارة الأحياء ؟ وأين مقر الأرواح ؟

ج : ليس في هذا ما يدل على علمهم من الأدلة الشرعية ، لكن سنة أن (الجزء رقم : 14، الصفحة رقم: 152) يزوروهم ، يزوروا القبور ويدعوا لهم ، ويسلموا عليهم ، لكن ورد في بعض الأحاديث : ما من رجل يسلم على رجل كان يعرفه في الدنيا إلا رد الله عليه روحه فرد عليه السلام رواه ابن عبد البر وقواه ، ولكن في سنده نظر ، والمهم أن يسلم عليهم ويدعو لهم سواء عرفوه ، أو ما عرفوه والحمد لله ، ليس هناك أحاديث فيما نعلم صحيحة ثابتة تدل على أنهم يعلمون الزائر ، ولكن السنة أن تزور القبور وتسلم على أهلها إذا كانوا مسلمين وتدعو لهم ، وسواء عرفوك أو لم يعرفوك المهم الزيارة والدعاء لهم ، والفضل والأجر الذي يحصل لك ، أما الكافر لا يزار قبره للدعاء ، لكن يزار للعظة ، إذا زار قبر قريب له كافر لا يسلم ، يزورهم ويمر عليهم من باب العظة ، كما زار النبي قبر أمه ، واستأذن ربه أن يدعو لها فلم يأذن له ، فإذا زار قبر من مات في الجاهلية أو على كفر لا يدعو له ، لا بأس أن يزور للتذكر ، ولكن لا يدعو له ولا يسلم .

فتاوى نور على الدرب