القائمة البريدية أرسل بريدك الإلكتروني لتصلك أحدث المواضيع عليه
   
س : السائل ع . م . يقول في سؤاله : إن والدي قد توفي منذ عشر سنوات ، وأنا دائما أذهب إلى قبره وأسلم عليه وأدعو له أثناء زيارتي ، ولكن قال لي شخص : إن الأموات لا يسمعون الأحياء . والسؤال : هل عندما أذهب لزيارة أبي منذ توفي لأسلم عليه هل يسمع كلامي ويرد علي السلام ؟ أفيدوني مأجورين

ج : الزيارة مشروعة لك ، الرسول صلى الله عليه وسلم قال : زوروا القبور فإنها تذكركم الآخرة فالسنة زيارة القبور ، والسلام عليهم والدعاء لهم ، وكان النبي صلى الله عليه وسلم يزورها ، ويعلم أصحابه أن يزوروها ، فالسنة أن تزور القبور ، وتسلم على أبيك ، وتدعو له ، أما كونه يسمع كلامك أو يعلم هذا فالله أعلم ، هذا إلى الله جل وعلا ، ليس في هذا حديث صحيح يدل على أنه يسمع كلامك ، أو أنه يعلم زيارتك ، لكن ينتفع بهذه الزيارة ، وينتفع بالدعاء إذا دعوت له في البيت أو في المسجد أو عند الزيارة ، أو في أي مكان ، الدعاء فيه فائدة كبيرة ، والصدقة عنه كذلك ، والحج عنه والعمرة عنه ، والضحية عنه ، كل هذا شيء نافع يفيده ، أما كونه يعلمك ويسمع كلامك فهذا إلى الله ، والله الذي يعلمه سبحانه وتعالى ، جاء في بعض الأحاديث التي في سندها ضعف أن الرسول صلى الله عليه وسلم قال : ما من عبد يزور شخصا كان يعرفه في الدنيا فيسلم عليه إلا رد الله عليه روحه حتى يرد عليه السلام لكن في صحته نظر .

فتاوى نور على الدرب