القائمة البريدية أرسل بريدك الإلكتروني لتصلك أحدث المواضيع عليه
   
س : هل يمكن أن أصلي في البيت؟ مع العلم أنني صحيح وقادر ، ومع العلم أنني أسمع النداء وأسمع الإقامة ، أفيدوني بذلك

ج : لا يجوز لك أن تصلي في البيت ، يجب أن تصلي مع الناس ، من سمع النداء وجب عليه أن يصلي مع الجماعة ، يقول النبي صلى الله عليه وسلم : من سمع المنادي فلم يمنعه من اتباعه عذر . قالوا : ما العذر؟ قال : خوف أو مرض لم تقبل منه الصلاة التي صلى وجاءه صلى الله عليه وسلم رجل أعمى ، فقال : يا رسول الله ، ليس لي قائد يقودني إلى المسجد ، فهل لي من رخصة أن أصلي في بيتي؟ - وهو أعمى - فقال له النبي صلى الله عليه وسلم : هل تسمع النداء بالصلاة؟ قال : نعم . قال : فأجب أعمى ليس له قائد يقال له : أجب . ويقول ابن مسعود رضي الله عنه : ولقد رأيتنا وما يتخلف عنها - يعني : الصلاة في الجماعة - إلا منافق معلوم النفاق (الجزء رقم : 11، الصفحة رقم: 154) فالواجب على المسلم القادر أن يصلي مع الجماعة ، ما دام يستطيع يسمع النداء في محله حيث يسمع النداء يلزمه ، أما إذا كان بعيدا يشق عليه ، ما يسمع النداء وهو بعيد فإنه يصلي في محله مع جماعته .

فتاوى نور على الدرب