القائمة البريدية أرسل بريدك الإلكتروني لتصلك أحدث المواضيع عليه
   
س : السائل : ع . م . ع . من السودان ، يقول في هذا السؤال : إذا أدرك المصلي الركعتين الأخيرتين من صلاة العشاء – مثلاً - فهل يقرأ ما فاته سرًا ، أم جهرًا ؟ وهل يكمل ما فاته بسورة الفاتحة فقط ؟ أفيدونا بذلك

ج : الصواب أن ما أدركه المسبوق مع الإمام هو أول صلاته ، وما يقضيه هو آخرها ؛ لقول النبي صلى الله عليه وسلم : ما أدركتم فصلوا ، وما فاتكم فأتموا يقول صلى الله عليه وسلم : إذا أقيمت الصلاة فلا تأتوها تسعون وأتوها تمشون وعليكم بالسكينة ، فما أدركتم - أي : مع الإمام - فصلوا ، وما فاتكم فأتموا وفي لفظ : فاقضوا يعني : أتموا . معنى القضاء : التمام . وهذا يفيد أن ما أدركه الإنسان مع الإمام هو أول صلاته ، فإذا أدرك مع الإمام ركعتين (الجزء رقم : 11، الصفحة رقم: 257) من العشاء فإنها تكون أول صلاته ، فإذا سلم الإمام يقوم ويأتي بالركعتين الأخيرتين ؛ يقرأ فيهما الفاتحة سرا ؛ لأنها آخر صلاته ، وهكذا إذا أدرك واحدة من المغرب فإن الثنتين الأخيرتين هما آخر صلاته ، فالأولى يقرأ فيها الفاتحة والسورة أو آيات ، ويجهر بعض الشيء جهرا لا يشوش على من حوله ، والأخيرة يقرؤها سرا ، يسر يقرأ فيها الفاتحة سرا ؛ لأنها هي المكملة لصلاته .

فتاوى نور على الدرب