القائمة البريدية أرسل بريدك الإلكتروني لتصلك أحدث المواضيع عليه
   
س2: هل صلاة التراويح جماعة لم يفعلها السلف الصالح ؟

ج2: صلاة التراويح سنة سنها رسول الله صلى الله عليه وسلم وقد رغب النبي صلى الله عليه وسلم في إقامتها وحث عليها فقال: من قام رمضان إيمانا واحتسابا غفر له ما تقدم من ذنبه ، وقد صلاها النبي صلى الله عليه وسلم فقام بأصحابه رضي الله عنهم ثلاث ليال ثم لما خاف أن تفرض على أمته لم يخرج إلى أصحابه وصلاها في بيته، وقد أخرج البخاري في ( صحيحه ) عن عائشة رضي الله عنها أن النبي صلى الله عليه وسلم قام ذات ليلة في المسجد فصلى بصلاته ناس ثم صلى من القابلة فكثر الناس، ثم اجتمعوا من الليلة الثالثة أو الرابعة فلم يخرج إليهم، فلما أصبح قال: قد رأيت الذي صنعتم فلم يمنعني من الخروج إليكم إلا أني خشيت أن تفرض عليكم ، وقد رغبهم النبي صلى الله عليه وسلم في أن يصلوها بأنفسهم فكان الرجل يصليها وحده ويصلي الاثنان جميعا والثلاثة جماعة، ثم بقي المسلمون على ذلك في عهد أبي بكر وصدرا من خلافة عمر رضي الله عنهما، ثم إن عمر رضي الله عنه رأى أن يجمعهم على إمام واحد لما أمن وجوبها بانقطاع الوحي بموت (الجزء رقم : 6، الصفحة رقم: 79) النبي صلى الله عليه وسلم فجمعهم على تميم الداري وأبي بن كعب رضي الله عنهما لما في اجتماعهم على الصلاة وسماع القرآن من الخير، فصار المسلمون يصلونها جماعة إلى يومنا هذا والحمد لله. وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم. اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء عضو عضو نائب الرئيس الرئيس بكر أبو زيد صالح الفوزان عبد العزيز آل الشيخ عبد العزيز بن عبد الله بن باز

اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء