القائمة البريدية أرسل بريدك الإلكتروني لتصلك أحدث المواضيع عليه
   
س : إذا حضر وقت صلاة المغرب هل يجوز أن يقرأ سورة الإخلاص والمعوذتين وهو قد نوى أن يجمع المغرب مع العشاء ، وهل يكتب له أجر أذكار الصباح والمساء وهو لم يذكرها أم لا بد من ذكرها ؟ نرجو الإجابة مفصلة ، جزاكم الله خيرا

ج : السنة أن يأتي بالأذكار الشرعية والدعوات الشرعية الصباح والمساء سواء جمع المغرب مع العشاء أو لم يجمع ، السنة أن يأتي بالأذكار (الجزء رقم : 13، الصفحة رقم: 109) الشرعية قبل الصلوات أو بعد الصلوات ، يأتي بها في العصر ، يأتي بها في الليل ، أو بعد صلاة الجمع ، الأمر واسع بحمد الله . إذا صلى المغرب جمع معها العشاء ، إذا كان في حاجة إلى الجمع لأنه على جناح سير ، أما إذا كان مقيما نازلا فالأفضل عدم الجمع ، يصلي المغرب ، يأتي بالأذكار بعدها الشرعية ، يصلي العشاء في وقتها ، ويأتي بالأذكار الشرعية ، وهكذا الظهر والعصر ، أما إذا دعت الحاجة إلى الجمع فإنه يجمع ، ثم يأتي بالأذكار الشرعية بعد الثانية ، أذكارها ، وتسقط أذكار المساء ويأتي بالأذكار الشرعية بعد الثانية ، وهكذا ، ما يتعلق بالورد ، أذكار المساء يأتي به إما قبل الجمع وإلا بعد الجمع ، وهكذا في الصباح يأتي بالأذكار الشرعية بعد صلاة الفجر أو بعد طلوع الشمس .

فتاوى نور على الدرب