القائمة البريدية أرسل بريدك الإلكتروني لتصلك أحدث المواضيع عليه
   
س: هذه رسالة وصلت من مستمع للبرنامج رمز لاسمه بـ . أ . أ . أ يقول: قال الرسول صلى الله عليه وسلم في صلاة المريض: صل قائما ، فإن لم تستطع فقاعدا ، فإن لم تستطع فعلى جنب كيف يصلي المريض على جنبه وكيف يركع ويسجد مأجورين ?

ج : هذا من رحمة الله جل وعلا: لا يكلف الله نفسا إلا وسعها ، فاتقوا الله ما استطعتم . إذا عجز الإنسان عن الصلاة قائما صلى (الجزء رقم : 12، الصفحة رقم: 456) قاعدا سواء قعوده متربعا أو محتبيا لا فرق في ذلك ، أي قعود كان يجزيه ، لكن الأفضل أن يكون متربعا ، النبي صلى الله عليه وسلم إذا صلى جالسا صلى متربعا فإن عجز عن القعود صلى على جنبه ، والأفضل جنبه الأيمن إذا تيسر ، وإلا على جنبه الأيسر ، فإن عجز صلى مستلقيا على ظهره ورجلاه إلى الكعبة إلى القبلة ، وإذا صلى على جنبه أو مستلقيا يكبر يقول: الله أكبر . بنية الصلاة تكبيرة الإحرام ، ثم يقرأ الفاتحة ، ثم ما تيسر معها ، ثم يكبر ناويا الركوع ويقول: سبحان ربي العظيم ، سبحان ربي العظيم . ناويا الركوع ، ثم يقول: سمع الله لمن حمده . إذا كان إماما أو منفردا: سمع الله لمن حمده . ناويا الرفع من الركوع: ربنا ولك الحمد . إلى آخره . ثم يكبر ساجدا ويقول: سبحان ربي الأعلى . بالنية ، ثم يكبر رافعا ، ويبقى بعض الشيء في محل جلسته بين السجدتين: ربي اغفر لي ، ربي اغفر لي . بعد رفعه من السجدة الأولى يقول: ربي اغفر لي . وهو على جنبه ، ثم يكبر للسجدة الثانية ناويا السجدة الثانية ويقول: سبحان ربي الأعلى ، سبحان ربي الأعلى . وهكذا تكمل الصلاة .

فتاوى نور على الدرب