القائمة البريدية أرسل بريدك الإلكتروني لتصلك أحدث المواضيع عليه
   
س : دخلت إلى المسجد ووجدت أحد المأمومين يقف منفردا خلف الصفوف ، ووقفت معه ودخلت في الصلاة ، ثم زاد الصف طولا وانتهت الصلاة ، فقلت له : يا أخي ، الوقوف منفردا خلف الصف لا تصح صلاة مَن فعَل ذلك على ما سمعت من هذا البرنامج . قال لي بأنه حاول أن يسحب أحدا من الصف الذي أمامه ، لكن لم يستجب له أحد . الآن ما صحة صلاته هو ؟ وما صحة ما فعلت أنا ؟ جزاكم الله خيرا

ج : إذا كان الشخص الذي سبقك وقف في الصف ، ثم جئت قبل الركوع أو بعد الركوع صحت صلاتكما جميعا ، أما إذا كان مجيئك بعدما صلى ركعة أو أكثر فإن صلاتك صحيحة؛ لأنك تعتقد سلامة صلاته وصلاته غير صحيحة ، عليه أن يعيدها ، أما إن كنت تعلم أن صلاته باطلة حين وقفت معه فعليك أن تعيد أيضا ، لكن إذا كنت لا تعتقد ذلك ، وتجهل الحكم الشرعي فصلاتك صحيحة ، أو كان وقوفه قبل الركوع أو بعد الركوع ، لكن جئت معه قبل أن يسجد في الركعة الأولى فإن صلاتكما صحيحة أيضا؛ لقصة أبي بكرة؛ لأن أبا بكرة الثقفي رضي الله عنه جاء والنبي راكع عليه الصلاة والسلام ، فركع دون الصف ، ثم دخل في الصف ، فقال له النبي عليه الصلاة والسلام : زادك الله حرصا ، ولا تعد ولم يأمره بالإعادة ، فدل على أن من وقف دون الصف في الركوع أو فيما بعد الركوع ، لكنه أدرك السجود في الصف أو صف معه غيره فإن صلاته صحيحة .

فتاوى نور على الدرب