القائمة البريدية أرسل بريدك الإلكتروني لتصلك أحدث المواضيع عليه
   
س: إذا دخلت المسجد وقد فاتتني الصلاة ، ووجدت أولادًا صغارًا يصلون في جماعة ، وإمامهم عمره عشر سنوات تقريبًا ، هل أصلي معهم

ج : نعم صل معهم ، يجوز أن يكون الإمام ابن عشر سنين أو أقل أو أكثر ، فقد ثبت أن عمرو بن سلمة الصحابي الجليل صلى بأصحابه وهو ابن سبع سنين؛ لأنه كان أكثرهم قرآنا ، فلا بأس أن يكون الإمام دون البلوغ كابن عشر ، وابن ثمان وابن إحدى عشرة ونحو ذلك ، وليس من شرط الإمامة التكليف ، المهم أن يكون يحسن الصلاة ويحسن القراءة ، فإذا وجدت إماما دون التكليف يصلي بالناس صل معهم ، ولا تقل: هذا صغير . فقد ثبت في صحيح البخاري عن عمرو بن سلمة رضي الله عنه؛ أنه ذكر عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: إذا حضرت الصلاة فليؤذن أحدكم ، وليؤمكم أكثركم قرآنا قال: فنظروا - نظر قومه - فلم يجدوا أحدا أكثر مني قرآنا ، فقدموني وأنا ابن ست أو سبع سنين . والرواية تحمل على أنه كان ابن سبع؛ لأن الرسول عليه الصلاة والسلام قال: مروا أبناءكم بالصلاة لسبع ، واضربوهم عليها لعشر فأقل (الجزء رقم : 11، الصفحة رقم: 457) شيء يكون فيه الإمام ويؤمر به في الصلاة بوضوء هو السبع ، وهذا الحديث حجة في ذلك .

فتاوى نور على الدرب