القائمة البريدية أرسل بريدك الإلكتروني لتصلك أحدث المواضيع عليه
   
س : الأخ : م . أ . ع . من جدة ، يسأل ويقول : إنه يشاهد بعض المصلين (الجزء رقم : 12، الصفحة رقم: 234)  يتكلف في المباعدة بين القدمين أثناء الصلاة ، ويرجو من سماحة الشيخ التوجيه

ج : السنة للمؤمن في هذا أن يقارب بين قدميه ، ولا يؤذي جيرانه ، وهكذا الآخر والآخر ، كلهم يتقاربون ويسدون الخلل بينهم والفرج ، ولا يؤذي بعضهم بعضا ، فيكون قدماه في مكانهما المناسب ؛ بحيث لا يؤذي من عن يمينه وشماله ، وهكذا الآخر والآخر ، كل واحد يلصق قدمه بقدم صاحبه ؛ حتى لا يكون بينهما فرج ومن غير أذى ولا محاكة ، هكذا ، أما أن يفشج حتى يؤذي من حوله فلا يجوز هذا ، الواجب أنه يجر صاحبه إليه ، والآخر يجر صاحبه إليه حتى يسدوا الفرج ، ويتقاربوا من دون أن يؤذي بعضهم بعضا ، تكون مقاربة يسد بها الخلل ، ولكن ليس فيها إيذاء ولا مضايقة للمصلي ، كل واحد يلاحظ أخاه ، ولا يضايقه ولا يؤذيه ، ولكن مع هذا يسدون الخلل ، يتقاربون من غير حاجة إلى أن يفشج هذا ويفشج هذا ، بل يتقاربون حتى يسدوا الخلل بينهما ، هذا هو المشروع ، وهذا هو الواجب .

فتاوى نور على الدرب