القائمة البريدية أرسل بريدك الإلكتروني لتصلك أحدث المواضيع عليه
   
س: يقول السائل: بيتي بعيد عن المسجد ولا أسمع الأذان ، وأصلي بدون أن أسمع الأذان ، هل ما أفعله صحيح ?

ج : لا بد من التأكد من دخول الوقت بسماع الأذان ، أو بالساعات ، أو بطرق أخرى تعرف بها الوقت إذا كان المسجد بعيدا عنك لا تسمع الأذان . أما إن كان المسجد قريبا تسمع الأذان فيجب عليك الصلاة في المسجد؛ لقول النبي صلى الله عليه وسلم: من سمع المنادي فلم يمنعه من اتباعه عذر قالوا: ما العذر ؟ قال: خوف أو مرض لم تقبل منه الصلاة التي صلى فالواجب على المؤمن أن يتحرى الأوقات ، وأن يصلي في المساجد مع المسلمين ، إلا إذا بعدت عنه؛ بحيث لا يسمع النداء من الصوت المعتاد فإنه يجوز له أن يصلي في مكانه ، وإن تجشم (الجزء رقم : 12، الصفحة رقم: 447) المشقة وصبر وصلى في المساجد كان أفضل وأعظم أجرا ، والاعتبار بالصوت المعتاد بدون مكبر؛ لأن المكبر يبلغ مداه طويلا ، ولكن من لا يعلم الوقت؛ بألا يسمع الأذان لا بد من التحري وعدم العجلة؛ حتى يغلب على ظنه دخول الوقت بأي طريق يتأكد بها ذلك ، أو غلب على ظنه ذلك .

فتاوى نور على الدرب