من قصد مكة لتجارة أو زيارة لأقاربه فليس عليه إحرام

 

 

 

 

القائمة البريدية أرسل بريدك الإلكتروني لتصلك أحدث المواضيع عليه